الأهلى

مجلس إدارة النادي الأهلي يقدّر خسائر أزمة نهائي الأبطال ويطلب تعويضًا

استقر مجلس إدارة النادي الأهلي، على تشكيل لجنة برئاسة الدكتور سعد شلبي المدير التنفيذي للنادي، لحصر الخسائر المالية الناجمة عن خسارة نهائي دوري أبطال إفريقيا الأخير، بسبب إهمال اتحاد الكرة في استضافة المباراة النهائية.

أقراء المزيد

أرسنال ينهى اتفاقة مع مان سيتي على صفقة جيسوس

قرعة كأس مصر مواجهات صعبة بين المتأهلين

قائمة الأهلي لبيراميدز تشهد عودة المصابين

كارلوس كيروش يهاجم المدير التنفيذي لاتحاد الكرة المصري

وكان الأهلي خسر نهائي دوري أبطال أفريقيا في الموسم الماضي على يد الوداد المغربي بهدفين دون رد، في المباراة التي أقيمت يوم 30 مايو الماضي على ملعب “مركب محمد الخامس” بالدار البيضاء.

واعترض الأهلي على إسناد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” تنظيم المباراة إلى المغرب في ظل تواجد الوداد بالمنافسة.

 إلا أن الاتحاد القاري رد بأنه لم يتلقَ طلبات استضافة من نظيره المصري، ليتم الكشف لاحقًا عن إخفاء خطاب “كاف” حول تنظيم النهائي.

كشفت اللجنة المشكلة داخل الأهلي عن التقدير المبدئي لخسارة النادي في ملف دوري أبطال ‏أفريقيا، وحددت مبلغًا يتراوح ما بين 4 إلى 5 ملايين دولار، وجاءت خسائر الأهلي المالية متمثلة في التالي: ‏

‏- حرمان الفريق من اللعب على أرضه ووسط جماهيره وخسارة دوري أبطال أفريقيا وقيمة ‏البطولة المالية 3 ملايين دولار.

– خسارة لقب دوري الأبطال حرم الأهلي من مشاركة ‏الفريق في كأس العالم للأندية وهو ما حرم النادي من مكافأة مبدئية 1.5 مليون دولار.‏

– النادي الأهلي تكبد خسارة جديدة بسبب قيمة عقود لاعبيه الذين تعاقد معهم من أجل ‏مشاركتهم في بطولة كأس العالم للأندية.

– النادي الأهلي خسر ما يقرب من 5 ملايين جنيه نظير ‏تحمل 3 آلاف جنيه من قيمة تذاكر الجماهير الذين سافروا من مصر إلى المغرب لحضور ‏نهائي دوري أبطال أفريقيا.‏

– خسارة الأهلي دوري أبطال أفريقيا حرمته من المشاركة في بطولة كأس السوبر ‏الأفريقي، والتي تقدر جوائزها بما يقرب من 300,000 دولار.‏

وعقب الانتهاء بشكل كامل من حصر خسائر الأهلي من قبل اللجنة المشكلة سيتم التقدم ‏بشكوى رسمية إلى وزارة الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية للحصول على تعويض مالي، ‏مع دراسة فكرة اللجوء إلى القضاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: